إيقافات وشطب في قرارات قوية من اللجنة الأولمبية بعد واقعة اتحاد المصارعة



اعتمد مجلس إدارة اللجنة الأولمبية المصرية برئاسة هشام حطب مذكرة لجنة القيم التابعة للجنة حول واقعة وأحداث المصارعة بالمركز الأولمبي بالمعادي، وما ورد فيها من توصيات وعقوبات.

وكانت مشادة قوية قد نشبت في معسكر منتخب المصارعة بالمركز الأولمبي وصلت إلى حد التشاجر بالإيدي، قبل أن تحضر قوة من السلطات الأمنية لفرض السيطرة، وتحويل الأمر إلى السلطات القضائية.

وقررت لجنة القيم باللجنة الأولمبية فرض العقوبات التالية:

- تغريم اللاعبة سمر حمزه 50 ألف جنيه لما نسب إليها من اتهامات

- إيقاف ممدوح فرج مدرب المصارعة النسائية لمدة عامين وتغريمه 30 ألف جنيه

- إيقاف أحمد ممدوح فرج لمدة عام وتغريمه 20 ألف جنيه

- شطب اللاعب إسلام ممدوح فرج من سجلات اتحاد المصارعة

- توجيه اللوم لمجلس إدارة اتحاد المصارعة لما لقيته لجنة التحقيقات من تقصير واضح منه تجاه المعسكر وعناصره المختلفة

وفي نفس السياق، قرر مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الزيادة على مذكرة لجنة القيم بتوجيه إنذار أخير لمجلس إدارة اتحاد المصارعة لتكرار وقائع الخروج عن النص والمواجهات.

وأوضحت اللجنة الاولمبية برئاسة حطب أنها تحركت بعد ساعات من الواقعة، وعقدت جلسة مع أطراف الواقعة في اليوم التالي بحضور ممثلي وزارة الشباب والرياضة وجميع أطراف الأحداث، وأحال الأمر إلى لجنة القيم برئاسة ياسر إدريس، بعد ايقاف جميع المتورطين لحين انتهاء التحقيقات.

وتولى قاضي التحقيقات المستشار أحمد حافظ التحقيق مع الجميع، لتنتهي لجنة القيم إلى توصياتها، ثم اعتماد مجلس الأولمبية لها بعد دعمها بإنذار اتحاد المصارعة.

استطلاع الراى


أفضل لاعب بفريق الأهلي في دوري أبطال أفريقيا