فلاش باك.. أيمن عبد العزيز يكشف كواليس انسحاب الزمالك بعد 4 دقائق بعد طرده وعصيان الإدارة



تحدث أيمن عبد العزيز مدافع نادي الزمالك السابق عن كواليس طرده في مباراة القمة أمام النادي الأهلي زي النهاردة في 9 أبريل عام 1999 على ملعب ستاد القاهرة الدولي.

اللقاء الذي جمع بين الأهلي والزمالك في الأسبوع الخامس والعشرين من مسابقة الدوري على ستاد القاهرةتحت إدارة تحكيمية للفرنسي مارك باتا هو الأقصر في التاريخ بين الفريقين بعد أن انتهى اللقاء بعد مرور 4 دقائق فقط بسبب انسحاب الزمالك اعتراضًا على طرد أيمن عبد العزيز.

ويستعرض El-Ahly.comتصريحات أدلى بها أيمن عبد العزيز لبرنامج مع شوبير منذ 3 أعوام عبر شاشة صدى البلد كشف فيها لاعب الزمالك وصاحب الأزمة في المباراة كواليس ما حدث داخل الغرف المغلقة.

وقال أيمن "دايمًا كنت بلعب في خط الوسط ولكن في المباراة دي طلب مني كابتن فاروق جعفر المدير الفني وقتها اللعب جهة الشمال لإيقاف خطورة إبراهيم حسن".

متابعًا "إبراهيم سعيد كان بيحضر انه هيباصي الكورة لابراهيم حسن فرحت بكل قوة اتزحلقت عليه، الزحلقة بالشكل ده والعنف الي كان موجود في الكورة كان لازم اتطرد وفقًا للقانون الجديد الي مكنش لسة اتطبق في مصر".

وأستكمل أيمن "بعد الطرد مباشرًة دخلنا غرفة الملابس نزل إسماعيل سليم نائب رئيس النادي وقتها وقال الفريق لازم يكمل المباراة ولكن الجهاز الفني وأغلب اللاعبين اعترضوا وصمموا على الانسحاب، كان ممكن تحصل مشاكل لو شاركنا بعد طردي في أول 4 دقائق وتوترت المباراة بالشكل ده".

وأضاف "استقرينا اننا مش هنلعب رغم قرار الإدارة باستمرار اللعب، قررنا النزول لأرض الملعب ووجهنا التحية للجماهير وكانوا فاكرين اننا نازلين نلعب لكن خرجنا تاني من الملعب".

وأختتم ايمن عبد العزيز تصريحاته "بعدها الأهلي عمل تقسيمة وإبراهيم حسن طلع فوق العارضة يرقص، بسبب الواقعة دي قعدنا فترة طويلة انا وحسام وإبراهيم متخاصمين".

استطلاع الراى


ما التشكيل الأفضل للأهلي في المباريات المحلية في حال الفوز بالدوري؟
الدوري العام - 2019/2020