تراباتوني في عيد ميلاده يتمني إعادة مباراة كوريا الجنوبية الكارثية


عاد المدرب الأيطالي المخضرم جيوفاني تراباتوني بالزمن للوراء، وإختار أحد أسؤ اللحظات التي مر بها في حياته المهنية كمدرب كرة قدم، حيث إختار مباراة منتخب إيطاليا أمام مضيفه منتخب كوريا الجنوبية كأكثر اللحظات آلما في حياته .

 

وكان تراباتوني هو مدرب منتخب إيطاليا في كأس العالم 2002 التي أقيمت في اليابان وكوريا، وخرج من دور الـ16 من البطولة بالهدف الذهبي علي يد منتخب كوريا الجنوبية، في مباراة شهدت كوارث تحكيمية كان بطلها الحكم الأكوادوري بيرون مورينو .

 

ويحتفل تراباتوني بعيد ميلاده الـ80 يوم الأحد المقبل، في نفس يوم مباراة ديربي الغضب بين الميلان والأنتر في الدوري الأيطالي، حيث كان يتولي تراباتوني تدريبهما في فترة من الزمان .

 

ورد تراباتوني علي أحد أسؤ اللحظات في حياته الكروية قال " بالتأكيد مورينو، ماحدث في كأس العالم كان بسبب خطأ تحكيمي، كنا نتوقع منه مستوي أفضل، لكنه ظلم إيطاليا، أعتقد أنه إذا كانت هناك مباراة أريد إعادتها ستكون مباراة كوريا الجنوبية، ولكن بحكم مختلف " .

 

وقام الحكم الأكوادوري بإلغاء هدف صحيح لصالح الأتزوري في الوقت الأضافي عبر توماسي، وأيضا شهد الوقت الأضافي طرد غريب للأسطورة الأيطالية فرانشيسكو توتي بعد عرقلته داخل منطقة جزاء كوريا، بعدما إنتهي شوطي المباراة بالتعادل الأيجابي بين الطرفين بهدف .

 

يذكر أن مورينو قد تورط في قضية تلاعب في مباراة محلية في الدوري الأكوادوري لأسباب سياسية، كما أنه تم القبض عليه في مطار نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية بتهمة التجارة في المخدرات، بعدما تم القبض عليه بحوزته 6 كجم من الهيروين .

 

استطلاع الراى


بعد استبعاد عمرو وردة من المنتخب
الدوري العام - 2019