El-Ahly.com يكشف كواليس جلسة الأهلي مع فيفا وكاف لحل أزمة كأس العالم.. تهديد واقتراحات مرفوضة



كشف النادي الأهلي أمس الأحد عن اخر مستجدات التي وصل الى بشأن أزمة موعد انطلاق كأس العالم للأندية وتعارضها مع بطولة الأمم الأفريقية بالكاميرون.

وأشار الموقع الرسمي للنادي الأهلي ان اللجنة التي شكلها محمود الخطيب، رئيس النادي، وضمت كلا من المهندس خالد مرتجي أمين صندوق النادي، وحسام غالي عضو مجلس الإدارة، وسيد عبد الحفيظ مدير الكرة، وحنان الزيني مدير اللوائح والترخيص، اجتماعًا عبر خاصية «زوم» مع مسئولين من الاتحاد الدولي لكرة القدم والاتحاد الإفريقي والاتحاد المصري.

ويواجه النادي الأهلي أزمة بسبب التعارض في المواعيد بين بطولة الأمم الإفريقية التي تستضيفها الكاميرون، خلال الفترة من 9 يناير إلى ٦ فبراير، وبطولة كأس العالم للأندية التي تستضيفها الدوحة خلال الفترة من 3- 12 فبراير المقبل.

وينشر El-Ahly.comكواليس جلسة امتدت 30 دقيقة بين لجنة النادي الأهلي برئاسة خالد مرتجي وممثل اتحاد الكرة محمد الشواربي عضو اللجنة الثلاثية وإثنين من الاتحاد الإفريقي وإثنين من الاتحاد الدولي.

واستعرض النادي الأهلي خلال الاجتماع مخاطر تضارب موعد بطولتي أمم إفريقيا مع كأس العالم للأندية والذي يؤثر على مشوار المارد الأحمر في مسابقة المونديال.

اقتراحات من الأهلي ورد مسئولي الفيفا والكاف

وأشار ممثلو الأهلي أن الاتحادين الدولي والإفريقي هما المسئولان عن إيجاد حلول لهذه الأزمة التي يضعها بطل القارة الإفريقية أولوية لحسمها في أقرب وقت.

وعرض الأهلي على ممثلي الاتحاد الدولي والإفريقي اقتراحين، أولهما تقديم موعد بطولة امم افريقيا لمدة 4 أو 5 ايام على ان تنتهي في بداية شهر فبراير وهو ما يمنح النادي فرصة استغلال جهود لاعبيه في كأس العالم بشكل طبيعي.

أما الاقتراح الثاني كان تأخير موعد أول مباراة للنادي الأهلي أمام فريق مونتيري المكسيكي وتقام يوم 8 من شهر فبراير في حالة انتهاء أمم إفريقيا في موعدها ليصبح أمام الأهلي فرصة للاستعانة بجهود لاعبيه.

وابدى مسئولو الاتحاد الدولي خلال حديثهم أن الاقتراح الثاني قد يواجه صعوبة في تنفيذه لأنه سيتم وقتها تأجيل باقي مواعيد المباريات في المسابقة وهو ما قد يسبب أزمة مع تشيلسي المرتبط بمباريات في بطولة دوري ابطال اوروبا.

أما الاقتراح الأول فقد لاقى قبول مبدئي وسط مخاوف من وجود اعتراضات من باقي المنتخبات بسبب الأجندة الدولية المحددة منذ فترة.

وكان رد مسئولي الأهلي أن النادي ليس طرفًا في إيجاد حلول واقتراحات بشأن البطولة وتضارب مواعيدها وأنه على الاتحادين إيجاد حل في أسرع وقت.

الأهلي يرفض اقتراح الفيفا ويلوح بورقة الشعيبة والتسويق

ومن جانبه، فقد عرض مسئولي الاتحاد الدولي عدد من الحلول التي لم يراها مسئولي الأهلي منطقية او تحل الأزمة والتي كان على رأسها فتح قائمة الفريق بشكل استثنائي لقيد 30 لاعب فكان رد مسئولي النادي الأهلي أن أزمة الفريق في غياب ما يزيد عن 7 لاعبين أساسيين في قوام الفريق وهذا الاقتراح لن يكون حلًا لهذه الأزمة.

وفي حديثهم، أصر مسئولو الأهلي على لفت انتباه مسئولي الاتحادين الدولي والإفريقي لتأثير غياب القلعة الحمراء عن مسابقة كأس العالم للأندية من الناحية الجماهيرية والتسويقية.

وضرب مسئولو الأهلي المثل بالنسخة السابقة من البطولة والتي أقيمت في قطر ومدى حرص الجماهير على ملأ المدرجات في كل مباراة للفريق، بالمقارنة مع النسخ السابقة التي أقيمت في دول عربية بدون مشاركة النادي الأهلي.

وتطرق مسئولو الأهلي لعرض أهداف النادي في بطولة كأس العالم للأندية وأن خطة النادي هي تحقيق مركز أفضل من النسخة السابقة والوصول للدور النهائي من أجل حصد مركز أول أو ثاني في المسابقة مطالبًا مسئولي الكاف بضرورة مساندة ممثل القارة الإفريقية والذي اعتاد دومًا على تشريف القارة في المحافل الدولية.

وأنهى مسئولو الأهلي حديثهم مع المسئولين بضرورة سرعة اتخاذ القرار من أجل الاستعداد للبطولة في ظل تمسك النادي بلعب المسابقة كامل العدد.

استطلاع الراى


أفضل لاعب بفريق الأهلي خلال عام 2021
كأس رابطة الأندية المحترفة المصرية - ٢٠٢٢

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر