المدعي العام الفرنسي يطالب بسجن بنزيما 10 أشهر



طالب المدعي العام الفرنسي بسجن كريم بنزيما، لاعب المنتخب ونادي ريال مدريد الإسباني لمدة 10 أشهر، على خلفية تورطه في قضية ابتزاز ضد زميله في كتيبة الديوك ماثيو فالبوينا.

وذكرت التقارير الصحفية العالمية أن المدعي العام يطالب بسجن بنزيما 10 أشهر مع إيقاف التنفيذ، وتغريمه مبلغًا قدره 75 ألف يورو في قضية ماثيو فالبوينا.

وذكرت صحيفة linternaute:"بعد يومين من جلسة الاستماع، طلب المدعي حكمًا شديدًا على كريم بنزيما بالسجن 10 أشهر مع وقف التنفيذ وغرامة 75 ألف يورو".

كما طالب المدعي سجن مصطفى الزواوي، المتورط الآخر في القضية لمدة 4 سنوات في السجن وتغريمه 15000 يورو، حيث يعد هو المحرض على هذه القضية.

وقال المدعي العام خلال المحاكمة: "بنزيما يعلم إنه كان مشجعًا في هذه القضية. لقد كان جزءًا من الاستراتيجية وكان على دراية كاملة بها. انضم إلى المشروع، وتم استخدامه كرفيق جيد للاعب فالبوينا في القضية".

وكانت محاكمة بنزيما بتهمة التواطؤ بمحاولة الابتزاز بشريط جنسي عام 2015 لزميله السابق في المنتخب الوطني فالبوينا قد بدأت صباح أمس الأربعاء في مدينة فرساي، إلا أن نجم الملكي غاب عن الجلسة.

وقال فالبوينا في تصريحات لوسائل الإعلام الفرنسية: "لقد مرت 6 سنوات منذ هذه القضية، الجميع حضروا الجلسة باستثناء كريم، للأسف. بنزيما كان مصرًا على جعلي أقابل شخصًا ما، لكنه لم يكن عدوانيًا ولم يذكر المال خلال حديثه معي.. نحن زملاء في المنتخب، ولم أعتقد أبدًا أنه كان بإمكاننا الوصول إلى هذا".

استطلاع الراى


هل يحقق الأهلي لقب دوري أبطال أفريقيا؟
الدوري العام - 2021/2022

الفيديوهات الأكثر مشاهدة خلال شهر