القاضية ممكن.. عندما سجل متعب في الدقيقة الأخيرة كما هي العادة



بعض حكماء العرب قديمًا كانوا يأكدون بأنه لا أمان لاثنين: الدنيا والمال.. ولكن من حسن الحظ أن هؤلاء الحكماء لم يتابعوا مباريات كرة القدم، وإلا لكان نسر الأهلي ثالثهم.

نسرٌ لا يعرف للاستسلام معنى، يصول ويجول فوق كل عشب أخضر، يجني ما يحلو ولا يحلو له، يستمتع أحيانًا بمتابعة فريسته وهي تسعد بفرحة خادعة، قبل أن ينقض في اللحظة المناسبة ويؤلمها بـ "القاضية".

انتصارات وألقاب اقتنصها الأهلي من رحم الثواني الأخيرة، وسط تأكيدات من الجميع بأن الأمر انتهى، قبل أن ينتفض وينتزع أغلى الأفراح، ولعل "قاضية أفشة" في شباك الزمالك بنهائي القرن لكانت التاج على رأس ملحمات ضربها الأهلي في مطاردة المستحيل.

ويستعرضEl-Ahly.comفي السطور القادمة إحدى تلك اللقطات التي اغتال فيها نسر الأهلي فريسته دون رحمة.

عندما سجل متعب في الدقيقة الأخيرة كما هي العادة:

بطولة دوري أبطال افريقيا "عام 2005" المباراة التي كان المارد الأحمر يرغب في حسمها من اجل التأهل الى نصف نهائي البطولة القارية.

الدقيقة 90 والشياطين الحمر يحتاجون التعادل أمام الرجاء المغربي بالمغرب الفريق صاحب الارض تقدم فى الدقيقة 65 من عمر الشوط الثاني.

وأعلن الحكم الدولي التونسي مراد الدعمي الوقت بدلا من الضائع، وفى كرة طولية حاول مدافع الرجاء إعادتها للحارس ولكن قناص الحراس انقض على الكرة ليحرز هدف التعادل فى الدقيقة 91.

وتمكن متعب فى بطولة 2005 من إحراز مع الأهلي 6 أهداف وزار شباك الزمالك فى ذهاب نصف نهائي البطولة.

وكان الأهلي قد عبر في هذا العام في نصف النهائي غريمه التقليدي الزمالك نتيجة 2-1 في لقاء الذهاب و 2-0 في مواجهة العودة.

ونجح المارد الأحمر في التتويج بلقب البطولة الافريقية على للمرة الرابعة في تاريخ الأحمر على حساب فريق النجم الساحلي التونسي في المباراة النهائية بنتيجة 3-0.

استطلاع الراى


توقعاتك لمباراة الذهاب بين الأهلي وصن داونز بدوري أبطال أفريقيا؟
الدوري العام - 2020/2021