بوروندي.. أول دولة إفريقية تتحدى كورونا وتقرر استمرار الدوري



تحدى اتحاد بوروندي لكرة القدم فيروس كورونا المستجد والذي صنفته منظمة الصحة العالمية كوباء عالمي، حيث قرر استكمال بطولات الدوري بمختلف الفئات بشكل طبيعي.

وعقد اتحاد بوروندي اجتماعًا مع الأندية في وجود وزير الصحة مساء اليوم الأحد انتهى على الموافقة بشأن استمرار المسابقة المحلية، رغم المخاوف التي يعيشها العالم من جائحة كورونا.

وجاء في بيان اتحاد بوروندي الذي نقلته وكالة أنباء رويترز :"بعد مشاورات مع ثاديوس نديكومانا، وزير الصحة العامة، قررت الجمعية العامة استمرار دوري الدرجتين الأولى والثانية مع اتباع الإجراءات المناسبة للحفاظ على النظافةالعامة في الملاعب".

وتعد بوروندي من الدول التي تعاني من تفشي فيروس كورونا، حيث سجلت حتى الآن إصابة 3 حالات، مع إمكانية ازدياد الأعداد (لا قدر الله) في أي وقت، خاصةً في حالة عدم اتخاذ أية تدابير وقائية.

وتعد بوروندي هي الدولة الإفريقي الوحيد التي تقرر تحدي فيروس كورونا وتستكمل المنافسات الكروية بشكل طبيعي، إلا أنها الرابعة على مستوى العالم بجانب اتحادات نيكاراجوا وروسيا البيضاء وطاجيكستان.

يُذكر أن الدوري الممتاز في بوروندي (التي تأهلت لكأس الأمم الإفريقية الماضية) يتبقى على نهايته 3 جولات فقط، من المنتظر الانتهاء منهم خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

استطلاع الراى


من يتأهل لنهائي دوري أبطال أفريقيا؟
الدوري العام - 2019/2020