مسئول إيطالي: مباراة أتالانتا وفالنسيا كانت «قنبلة بيولوجية»



يبدو أن مباراة اتالانتا وفالنسا التي أقيمت على ملعب الاخير في أسبانيا كانت بداية انتشار فيروس الكورنا في ايطاليا و اسبانيا .

ووفقا لصحيفة "ماركا" الاسبانية إلى أن جميع المشجعين الذين بلغ عددهم 40.000 الذين حضروا لقاء دوري أبطال أوروبا بين أتالانتا وفالنسيا الشهر الماضي أصيبوا بفيروس كورونا.

أجرى جورجيو جوري عمدة بيرجامو لقاء مع ماركا  حيث قال جوري ان مباراة اتالانتا وفالنسيا "كانت قنبلة بيولوجية".

وأضاف: "في ذلك الوقت لم نكن نعرف ما كان يحدث كان أول مريض في إيطاليا في 23 فبراير إذا كان الفيروس منتشرًا بالفعل ، فإن 40.000 من المشجعين الذين ذهبوا إلى ملعب سان سيرو أصيبوا لم يكن أحد يعرف أن الفيروس ينتشر بيننا بالفعل شاهد الكثير المباراة في مجموعات وكان هناك العديد من الاتصالات في تلك الليلة انتقل الفيروس من واحد إلى آخر".

وأكدت الحكومة الإيطالية يوم الثلاثاء أن 743 حالة وفاة بسبب الفيروس حدثت خلال 24 ساعة  وتعاني البلاد حاليًا من 6820 حالة وفاة و 54.030 حالة إصابة نشطة.

وأكد البيان الصادر من فالنسيا في 16 مارس أن 35٪ من  الفريق أثبتت نتائجهم الإيجابية واضاف البيان أيضًا أنهم اضطروا إلى اللعب في 19 فبراير.

و اصيب من لاعبي فالنسيا كل من  إيزيكيل جاراي وخوسيه جايا وإلياكويم مانجالا هم من بين الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس وهم الآن في فترة الحجر الصحي.

بيرجامو هي المدينة التي ينتمي إليها أتالانتا و هي الأسوأ تأثراً في منطقة لومباردي التي تقع شمال ايطاليا الأكثر تضرراً من كورونا في أوروبا حتى الآن.

استطلاع الراى


هل يتجه الزمالك إلى الفيفا أو المحكمة الرياضية من أجل استرجاع لقب نادي القرن الأفريقي؟
الدوري العام - 2019/2020