كورونا يتسبب في تأجيل مفاوضات الأهلي للإبقاء على رمضان صبحي



أكد نادر شوقي، وكيل أعمال رمضان صبحي، لاعب الفريق الأول بالنادي الأهلي أن المفاوضات بشأن إمكانية بقائه في صفوف المارد الأحمر، لم تنطلق بسبب تفشي فيروس كورونا.

وكان رمضان صبحي قد انتقل للنادي الأهلي قادمًا من هيدرسفيلد تاون الإنجليزي في شتاء عام 2018، على سبيل الإعارة لمدة 6 أشهر، قبل أن يتم تجديدها لمدة موسم وتنتهي الصيف القادم.

وقال رمضان صبحي خلال تصريحاته لقناة تين تي في :"رمضان صبحي عقده ينتهي في 1 يوليو مع النادي الأهلي، وحتى هذه اللحظة لا يوجد أي مفاوضات بين الطرفين".

وأضاف :"لا يوجد تفاوض لأن الظروف لا تسمح بذلك، سنتفاوض متى؟ كان من المفترض أن أسافر إلى إدارة هيدرسفيلد في شهر مارس حتى أعلم طلباتهم، ولكن ذلك تأجل، حتى تسمح الظروف بالسفر".

وتابع شوقي تصريحاته قائلًا :"هل من الممكن أن يقوم الأهلي بتجديد إعارة رمضان صبحي ؟ كل شيء وارد بالتأكيد، أنا لا أعلم موقفهم حتى الآن، ولكن كل شيء وارد".

يُذكر أن فيروس كورونا تفشى بشكل غير متوقع في جميع أنحاء العالم خاصةً القارة الأوروبية، مما تسبب في إقدام جميع السلطات على اتخاذ قرارات وتدابير احترازية خوفًا من تفاقم التداعيات.

وفي سياق آخر، نفى نادر شوقي أن يكون رمضان صبحي رافضًا على قرارات توقيع الغرامات عليه بعد مشادته مع أليو بادجي، زميله في الفريق، مُشيرًا إلى أنه حتى اليوم الخميس لم يتم توقيع العقوبات على جناح الأهلي.

استطلاع الراى


ما رأيك في قرار أحمد فتحي بالرحيل آخر الموسم؟
الدوري العام - 2019/2020