الفيفا يوقف رئيس اتحاد ليبيريا 10 سنوات بسبب الفساد



أوقف الإتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" اليوم الأربعاء الليبيري موسى بيليتي لمدة عشر سنوات بسبب مخالفات مالية بما في ذلك الحصول على اموال من حملة لمكافحة الإيبولا.

وقال الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) إن لجنة الأخلاقيات قررت إيقاف بيليتي لمدة 10 سنوات وتغريمه 500 ألاف فرنك سويسري.

وتقوم لجنة الأخلاقيات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم بالتحقيق رسميا مع بيليتي منذ مايو الماضي بعد مراجعة الحسابات المالية للاتحاد الليبيري لكرة القدم والتي تبين منها اختلاس الأموال الممنوحة في إطار حملة الفيفا ضد الإيبولا.

كما وجد الفيفا تضاربا في المصالح حول المدفوعات المختلفة التي قدمها اتحاد كرة القدم في ليبيريا أو تم توريدها من الكيانات التي يملكها بيليتي وأسرته.

ويشتبه ايضا في قيام بيليتي باختلاس اموال من المنح السنوية التي تقدمها ليبيريا من الفيفا والتي تبلغ قيمتها مئات الالاف من الدولارات.

وقام بيليتي مؤخرا برفع دعوى أمام المحكمة الرياضية يطالب فيها ببطلان اتفاق الكاف والفيفا على تولي فاطمة سامورا أمين عام الفيفا مقاليد الأمور في الكاف من أجل تسوية الأزمات الأخيرة التي ضربت المنظمة الأفريقية.

 

استطلاع الراى


هل يصعد المنتخب المصري إلى أوليمبياد طوكيو 2020؟
الدوري العام - 2019/2020