العنصرية والمنشطات والتلاعب بالنتائج.. تغييرات في قانون التأديب بالفيفا



أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم أنه بصدد إحداث عن تغييرات جديدة في العديد من الملفات المتعلقة بالعنصرية والمنشطات والتلاعب بالنتائج واللعب المالي النظيف في عالم كرة القدم.

وأصدر الفيفا بيانًا عبر موقعه الرسمي جاء فيه :"بعد مرور 15 عامًا تقريبًا دون أي تغييرات كبيرة في قانون التأديب، انعكست رؤية الفيفا الجديدة لتطوير القانون الجديد بالتشاور مع الاتحادات الست وأصحاب المصلحة الرئيسيين الآخرين في كرة القدم، من أجل تعديلات مبتكرة في سياق الإجراءات التأديبية للفيفا".

العنصرية:

أوضح الاتحاد الدولي أنه تم تحديث مواضيع مثل العنصرية والتمييز، مما يضع الفيفا في مقدمة المكافحين ضد هذا الهجوم المروع على حقوق الإنسان الأساسية للأفراد، حيث تم تحديث مبدأ عدم التسامح مطلقًا مع العنصرية وأي شكل من أشكال التمييز بما يتماشى مع بيان رئيس الاتحاد الدولي مؤخرًا ومفاده أن التمييز ليس له مكان في كرة القدم وأن الفيفا لن يتردد في معالجة أي شكل من الأشكال السلوك التمييزي.

هناك ثلاث نقاط مهمة يجب تسليط الضوء عليها في هذا الصدد:

مقاضاة أي تمييز بسبب العرق أو اللون أو الأصل الإثني أو القومي أو الاجتماعي أو الجنس أو الإعاقة. الميل الجنسي أو اللغة أو الدين أو الرأي السياسي أو الثروة أو الميلاد أو أي وضع آخر أو أي سبب آخر

المتورطين في حوادث عنصرية أو تمييزية فإن التدابير التأديبية تشمل الآن تنفيذ خطة وقائية لتعزيز التثقيف بشأن التنوع ومكافحة التمييز في كرة القدم.

قد تسمح لجنة التأديب التابعة للفيفا للضحية بالإدلاء ببيان، مما يسمح للأخير بالمشاركة في الإجراءات، مع التأكيد على أن الفيفا لن يخذل ضحايا الاعتداءات العنصرية.

التلاعب بالنتائج:

أصبحت اللجنة التأديبية هي الهيئة الوحيدة التي تناقش مسائل التلاعب بالمباريات

اللعب المالي النظيف:

تطبيق كل القرارات المالية وغير المالية والاتفاقيات التي توصلت إليها غرفة تسوية المنازعات ولجنة أوضاع اللاعبين بالفيفا، باعتبارها المنتديات الطبيعية للنزاعات بين الأندية واللاعبين والجمعيات والمدربين وأصحاب المصلحة الآخرين لكرة القدم من خلال اللجنة التأديبية.

وأوضح الفيفا أنه ملزم باستخدام موقعه العالمي البارز لتحقيق العدالة المالية، لممارسة سلطته كهيئة حاكمة لكرة القدم العالمية، حيث يتضمن ذلك الملف 3 تغييرات رئيسية جديدة:

سوف يقوم الفيفا بتطبيق قرارات المحكمة الرياضية الدولية CASالعادية

سيفرض الفيفا تحويلاً على الأندية التي لا تدفع المبالغ المستحقة عليها حتى تسدد جميع ديونها، وقد تبين أن عملية انتقالات اللاعبين النقل هي الأداة الأكثر فعالية لهذا الغرض.

سوف يعمل الفيفا ضد المسئول الرياضي للنادي المدين، في إشارة إلى أنه أصبح من المؤسف محاولة بعض الأندية تجنب المسؤوليات المالية تجاه الأندية واللاعبين والمديرين الآخرين عبر هؤلاء الأشخاص.

من أجل احترام حقوق الأفراد والشفافية أثناء الإجراءات، قرر الفيفا سد الفجوة القائمة بين الأفراد من حيث قوتهم المالية من خلال دعم أولئك الذين لديهم الوسائل المالية في الإجراءات التأديبية، بحيث ستوفر المساعدة القانونية عبر تقديم الدعم المالي بالإضافة إلى الوصول إلى محامٍ مناسب يتصرف على أساس مجاني.

إضافات

ستكون هناك أنواع معينة من جلسات الاستماع التأديبية المتعلقة بحالات المنشطات والتلاعب بنتائج المباريات مفتوحة للجمهور إذا طلبت الأطراف ذلك، وهو ما يحدث للمرة الأولى.

سيتم إطلاق موقع تابع للاتحاد الدولي عبر الانترنت في الربع الأخير من عام 2019 يحتوي على القرارات الرئيسية الصادرة عن هيئات الفيفا القضائية فضلاً عن الموارد القانونية المفيدة الأخرى.

قانون الفيفا التأديبي الجديد سيدخل حيز التنفيذ في 15 يوليو 2019.

استطلاع الراى


من يتوج ببطولة الأمم الأفريقية مصر 2019؟
الدوري العام - 2019