عبد الغني: كوبر كان يعلم قدرات لاعبي مصر جيدًا ولكنه رحل لأن الجمهور كان يريد كرة جميلة



تحدث مجدي عبد الغني عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة المستقبل بعد توديع بطولة أمم إفريقيا من دور الـ 16 من بطولة أمم إفريقيا على يد منتخب جنوب إفريقيا بهدف نظيف.

وقال مجدي في تصريحات لقناة العربية في أول ظهور تلفزيوني له عقب تقديم إستقالته "مسؤولية الخروج من أمم إفريقيا تقع أولًا على اللاعبين ثم الجهاز الفني ثم يأتي اتحاد الكرة في النهاية لأنه مسؤول إداريًا فقط".

متابعًا "المنتخب لم يكن على استعداد فني لاستقبال بطولة أمم إفريقيا في مصر، كنا مستعدين إداريًا ولكن فنيًا لم نكن على المستوى، لو لم تقام البطولة في مصر لما طلب أحد من اللاعبين والجهاز الفني الفوز باللقب".

واستكمل عبد الغني "توقيت بطولة أمم إفريقيا لم يساعد مصر، أغلب لاعبي المنتخب محترفين وانتهى موسمهم قبل المسابقة وهو ما أجهدهم بدنيًا".

وأضاف "هيكتور كوبر كان يعلم جيدًا قدرات منتخب مصر وأن اللاعبين غير قادرين على بناء هجمات أو صناعتها فكان يعتمد على الدفاع وعدم استقبال الأهداف أولًا، ثم قمنا بتغيير المدير الفني بعد أن أبدت الجماهير غضبها وأرادت رؤية كرة قدم جميلة لنعلن التعاقد مع أجيري الذي جاء من أجل تجميل شكل المنتخب في أرض الملعب ولكن هذا لم يحدث".

وأختتم مجدي عبد الغني تصريحاته رافضًا تحميل المسؤولية على لاعب بعينه قائلًا "كرة القدم لعبة جماعية ويتحمل مسئوليتها جميع اللاعبين وليس لاعب بعينه".

استطلاع الراى


ما الخطة التي سيعتمد عليها فايلر؟
دوري أبطال أفريقيا - 2020