رامي عباس: طلبنا حراسة حتى لا يتم طرق باب غرفة صلاح في الثانية والرابعة صباحاً!

رامي عباس: طلبنا حراسة حتى لا يتم طرق باب غرفة صلاح في الثانية والرابعة صباحاً!

رد رامي عباس وكيل اللاعب المصري محمد صلاح نجم نادي ليفربول الإنجليزي على المؤتمر الصحفي للاتحاد المصري لكرة القدم.

وعلى حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" فند رامي عباس الطلبات التي أرسلها للاتحاد المصري لكرة القدم ووصفها احمد مجاهد عضو الاتحاد انها غير قابلة للتفاوض من جانب النجم المصري محمد صلاح.

وفي أكثر من تغريده أكد رامي عباس علي محاولة تشويه طلبات النجم المصري وأوضح التالي:

·        أسهل طريقة للتضليل هي تشويه مطالبنا! لم نطلب ابدا ان يتم ترتيب انتقالات لمحمد في المعسكرات منفردا بعيدا عن زملائه

·        طلباتنا الخاصة بالانتقالات مرتبطة فقط بوصول محمد من انجلترا للمعسكر.

·        عليهم أن يركزوا اهتمامهم أكثر على إيجاد حلول للمشاكل العالقة بيننا منذ شهر نوفمبر ٢٠١٧ وليس على أسلوبي.

·        خشينا ان يتم تفجير قصة حقوق الصورة قبل كأس العالم فقمنا بمخاطبة الاتحاد المصري خلال شهر نوفمبر 2017 ولم يتم الرد الا على قصة الطائرة فقط.

·        حتى الحقوق الخاصة بالشعار علي الزي الرسمي الخاص بالمنتخب قبل المونديال قد تم بيعها، انا لم اري في حياتي زي رسمي بالعلامة التجارية الخاصة به ظاهرة.

·        علمنا بشأن الطائرة قبل ان يتم ظهوره بوقت طويل وتمت مخاطبتهم ولم يتم الرد علينا.

·        لا نطلب معاملة خاصة لمحمد صلاح بل سنكون سعداء إذا تم تلبية تلك الطلبات لكل لاعبي المنتخب المصري.

·        بالنسبة لمطلب توفير الأمن في فندق الاقامة اثناء المعسكرات ... هذه هي الطريقة الوحيدة لضمان عدم طرق باب غرفة محمد في الثانية فجرا والرابعة فجرا للتصوير وتوقيع اوتوجرافات.

·         

وكيل صلاح : اتحاد الكرة تعمد تشوية طلباتنا

X