رسالة عاجلة لمحمود طاهر .. الآن وإلا فلا

رسالة عاجلة لمحمود طاهر .. الآن وإلا فلا

الحرب الشرسة التي يتعرض لها الأهلي في هذا الوقت من البرامج الرياضية والمتربصين من الصحفيين أصحاب الميول البيضاء أمر لا يجب أن يقف أمامه مسئولي الأهلي مكتوفي الأيدي خاصة فيما يتعلق بالفريق الأول بالنادي الأهلي.

الآن يجب أن يحسم محمود طاهر قراره بخروج "ملك وكتابة" إلى النور وفوراً وأن يتم منحه كافة الصلاحيات للرد على كل المهاترات التي تُحاك ضد النادي الأهلي وأمام مرأى ومسمع الجميع.

عدم ظهور "ملك وكتابة" حتى الآن على شاشة الأهلي يطرح العديد من التساؤلات خاصة أنه البرنامج الأهم على الشاشة في الفترات السابقة لما يتمتع به من قبول لدي المشاهد الأهلاوي وحضور عدلي القيعي وإبراهيم المنيسي الثنائي القادر على إدارة دفة الأمور الإعلامية لصالح الأهلي بالحق.

"ملك وكتابة" لا يملك صك على بياض ولكن جمهور الأهلي سيراجع التجربة وهل ستكون مثل تجربة البرنامج أثناء حسن حمدي أم سيتغير الشكل في عهد محمود طاهر.

الأهلي فقد الكثير من أذرعه الإعلامية الفترة الأخيرة خاصة من منتسبيه الذين أصبحوا مثالا للحيادية "المصطنعة" في قضايا واضحة وصريحة وتعرض الأهلي فيها لظلم بين.

فريق الأهلي ينتظره في شهر ديسمبر مباريات صعبة وفي ظل الضغط الذي يمارسه رئيس الزمالك ومحبيه في الإعلام من المؤكد سيتعرض الأهلي لمحاولات من العرقلة ولن يجد أي مساندة بعد وصول "البيض" لرأس الإعلام الرياضي.

للتواصل مع الكاتب

من خلال الفيسبوك

من خلال تويتر