أخبار الأهلي اليوم: فرض السرية بتونس وكارتيرون يخشى الضغوط التونسية على الحكم

أخبار الأهلي اليوم: فرض السرية بتونس وكارتيرون يخشى الضغوط التونسية على الحكم

يقدم El-Ahly.com لقرائه خدمة أخبار الأهلي اليوم والتي سوف تشمل جميع أخبار النادي الأهلي في الصحف الكبرى من اجل تواصل القراء مع الأخبار المحدثة لعشاق القلعة الحمراء.

 مع الوضع في الاعتبار أن الموقع لا يضمن بصفة دائمة صحة هذه الأخبار ولكننا نقوم بنشر الأخبار كما جاءت في الصحف اليومية بصيغة النقل المباشر مع حفظ كامل حقوق الملكية الفكرية لهذه الصحف وكتابها بدون أي تغيير أو تعديل من قبل الموقع في صيغة الأخبار.

الأهرام

الأهلى يفرض السرية على مرانه الأول بتونس استعدادا لنهائى دورى أبطال إفريقيا

يخوض الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى مرانه الأول مساء اليوم فى تونس وسط سرية تامة فرضها الجهاز الفنى باتريس كارتيرون المدير الفنى تحسباً لعبون الترجى التى تتابع المران دون شك عن قرب.

ومن المقرر أن يكون مران اليوم لتجهيز اللاعبين للمباراة وتجربة الخطة التى سيخوضون بها تلك المواجهة والتى سوف تعتمد فى الأساس على امتلاك منطقة المناورات وهناك اتجاه كبير للدفع بلاعب ثالث فى منطقة الوسط بجانب حسام عاشور وعمرو السولية والاتجاه الاقرب هو كريم نيدفيد الذى يجيد الجانب الدفاعى بجانب قدرته على النزعة الهجومية أيضاً .

وقالت مصادر من داخل الجهاز الفنى انه اذا ما قرر الفرنسى باتريس كارتيرون خوض المباراة بثلاثى ارتكاز فان ذلك سوف يكون على حساب أحمد حمودى الذى لا يجيد الواجبات الدفاعية على أن يتم الاعتماد مباشرة على وليد سيلمان فى تلك الجبهة اليمنى وميدو جابر او إسلام محارب فى الجبهة اليسرى والأخير هو الاقرب لذلك، وهناك رأى داخل الجهاز الفنى وهو الاعتماد على ناصر ماهر بجانب السولية وعاشور كونه يجيد أيضاً اللعب فى المناطق الهجومية بجانب قدراته الدفاعية وسوف يحسم التدريب الرئيسى تلك الأمور.

وكان الفريق قد خاض مرانه الأخير صباح امس باستاد مختار التتش تحت قيادة الفرنسى باتريس كارتيرون الذى اعلن عن قائمة من 22 لاعباً يتوجهون صباح اليوم الى تونس ، واستبعد كارتيرون أحمد فتحى وعلى معلول ومحمد نجيب وجونيور أجايى بسبب الإصابة وهشام محمد ومؤمن زكريا لعدم الجاهزية الفنية.

وضمت القائمة: شريف إكرامى ومحمد الشناوى وعلى لطفى فى حراسة المرمى ومعه سعد سمير وساليف كوليبالى وصبرى رحيل وأيمن أشرف ومحمد هانى وباسم على وعمرو السولية وحسام عاشور وكريم نيدفيد وأكرم توفيق وإسلام محارب وأحمد حمدى وأحمد حمودى وميدو جابر وناصر ماهر ووليد أزارو ووليد سليمان وصلاح محسن ومروان محسن.

وعقد كارتيرون محاضرة مع لاعبيه عرض خلالها لقطات من مباراة الترجى التونسى أمام اول أغسطس التى أقيمت بملعب رادس فى نصف نهائى دورى الأبطال الافريقى ، وشرح خلالها بعض نقاط القوة والضعف خاصة مع الضغط الجماهيرى المتوقع فى تلك المواجهة.

وشهد المران تركيز الجهاز الفنى على الجوانب الخططية للاعبيه لتحفيظهم خطة المباراة ،وشهدت تألقا واضحا لوليد سليمان وأزارو وحسام عاشور، كما قام كارتيرون بتدريب لاعبيه على ضربات الجزاء.

وواصل أحمد فتحى الظهير الأيمن تنفيذ برنامجه التأهيلى للتعافى من الإصابة التى تعرض لها فى مباراة الذهاب التى اقيمت الجمعة الماضية وانتهت بفوز المارد الأحمر 3-1، وخاض اللاعب تدريبات تأهيلية مائية فى حمام السباحة تحت إشراف حسين عبدالدايم مساعد مخطط الأحمال البدنية بالجهاز الفنى ،وواصل جونيور أجايى وهشام محمد التدريبات التأهيلية بجلسات فى الجيم وبعض الوحدات البدنية، فيما شارك لاعب الوسط احمد حمودى فى المران رغم حالة الإرهاق الواضحة التى تسيطر عليه.

الجمهورية

فتحي وهشام .. خارج الحسابات

الأهلي في تونس.. بحلم "الإمارات"

دخل الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي في سباق مع الزمن لتجهيز البدائل المناسبة للاعبين أحمد فتحي وهشام محمد بعد الصدمة التي تلقاها الجهاز الفني بخروج اللاعبين من حساباته في مباراة الإياب أمام الترجي التونسي المقررة يوم الجمعة المقبل في إياب الدور النهائي لدوري أبطال أفريقيا والتي تمثل الخطوة الأخيرة للفريق نحو منصة التتويج باللقب الأفريقي والعودة لمونديال الأندية الذي يقام الشهر المقبل في أبو ظبي.

رغم كون فتحي من أهم العناصر الأساسية في صفوف الفريق . لم يكن غيابه عن قائمة الفريق المسافرة إلي تونس مفاجأة كبيرة في ظل إصابته في العضلة الأمامية خلال مباراة الذهاب أمام الترجي باستاد برج العرب يوم الجمعة المقبل فيما كانت الصدمة الحقيقية للجهاز الفني هي غياب هشام محمد.

لهذا بدأ الجهاز الفني في تجهيز اللاعب محمد هاني لخوض اللقاء وشغل الفراغ الذي سيتركه فتحي في الجبهة اليمني علما بأن هاني سيواجه اختبارا صعبا للغاية حيث يشغل هذه الجبهة في مواجهة يوسف البلايلي أحد أخطر لاعبي الترجي إن لم يكن أخطرهم في الوقت الحالي.. كما حرص كارتيرون علي إعطاء هاني بعض التعليمات الخاصة.

في نفس الوقت . يعمل الجهاز الفني علي تجهيز اللاعبين كريم نيدفيد وناصر ماهر لتدعيم منطقة خط الوسط في ظل غياب هشام محمد خاصة وأن الجهاز الفني قد يدفع بثلاثة لاعبين كمحاور ارتكاز في وسط الملعب لمواجهة المحاولات المكثفة المتوقعة من الترجي.

هذا . ويغادر الفريق القاهرة اليوم في الثامنة والنصف صباحا متجها إلي تونس استعدادا لهذه المباراة حيث يؤدي الفريق تدريباته اليوم وغدا مع إحاطة التدريبين بالسرية فيما سيسمح الجهاز الفني لوسائل الإعلام بحضور أول ربع ساعة من التدريب الأساسي يوم الخميس المقبل طبقا للوائح الاتحاد الأفريقي للعبة "كاف" .

يترأس البعثة الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي كما ينتظر أن يرافق البعثة في هذه الرحلة معظم أعضاء مجلس إدارة النادي الأهلي وذلك علي نفقتهم الخاصة لمؤازرة الفريق في هذه المهمة الصعبة.

كان الجهاز الفني للفريق استقر علي اصطحاب 23 لاعبا لهذه المباراة وهم شريف إكرامي ومحمد الشناوي وعلي لطفي وسعد سمير وساليف كوليبالي وصبري رحيل وأيمن أشرف ومحمد هاني وباسم علي وعمرو السولية وحسام عاشور وكريم نيدفيد وأكرم توفيق وإسلام محارب وأحمد حمدي وأحمد حمودي وميدو جابر وناصر ماهر ووليد أزارو ووليد سليمان وصلاح محسن ومروان محسن.. وتم استبعاد أحمد فتحي وهشام محمد للإصابة ومؤمن زكريا لأسباب فنية.

في نفس الوقت . حرص محمد يوسف المدرب العام للأهلي والقائم بأعمال مدير الكرة بالنادي علي عقد جلسة سريعة مع المغربي وليد أزارو مهاجم الفريق وطالبه بالتركيز في مواجهة الترجي نظرا لضرورة استغلال أنصاف الفرص.. كما طلب يوسف من اللاعب عدم الالتفات لما يحدث من جانب الاتحاد التونسي الذي يطالب بإيقاف اللاعب علي خلفية واقعة تمزيق لقميصه في مباراة الذهاب والحصول علي ركلة جزاء.

كما فرض الجهاز الفني للفريق بقيادة الفرنسي باتريس كارتيرون حظرا إعلاميا علي اللاعبين وحظر عليهم استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في الفترة الحالية حتي لا يتشتت تركيزهم قبل المباراة الهامة.

كان الجهاز الفني رفع الاستعدادات إلي أقصي درجاتها من أجل إدخال اللاعبين في أجواء المباراة قبل السفر إلي تونس.. وحرص الجهاز الفني في آخر مران للفريق قبل السفر علي تحفيظ اللاعبين بعض الجمل التكتيكية التي ستطبق خلال المباراة.

الأخبار

الأهلي في تونس اليوم استعداداً للنهائي الأفريقي المثير

الخطيب يرأس البعثة وكارتيرون يختار 22 لاعباً.. وتدريبات خاصة علي ضربات الترجيح

تطير صباح اليوم بعثة الأهلي لكرة القدم إلي تونس استعدادا لمواجهة الترجي التونسي الحاسمة المقرر لها يوم الجمعة المقبل في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا بعدما نجح الأحمر في الفوز في مباراة الذهاب باستاد الجيش ببرج العرب بالإسكندرية بثلاثة أهداف مقابل هدف، يرأس البعثة محمود الخطيب رئيس النادي، الذي عكف علي الاجتماع بالجهاز الفني واللاعبين أكثر من مرة خلال الفترة الأخيرة.

ولم تنقطع الاتصالات يوميا مع السفارة المصرية في تونس للتجهيز والإعداد لاستقبال بعثة الأهلي وتأمينها واستقبالها بالشكل الأمثل، وحرص الأهلي علي اتخاذ كل الإجراءات الوقائية والاحترازيه للتأمين، وتلقي تأكيدات من السفير المصري أن كل شيئ معد وجاهز لاستقباله.

ولا يخفي علي أحد الأجواء الغاضبة التي تنتظر بعثة الأهلي في تونس بعد خسارة الترجي في الاسكندرية بالثلاثة وحملة الشحن الجماهيري التي تنتظر المارد الأحمر هناك والتي وصلت للجميع وتظهر في كل الأجواء سواء في السوشيال ميديا أو في المواقع والصحف التونسية وفي الشارع أيضا.

وعن الاستعدادات الفنية.. أعلن كارتيرون قائمته المسافرة إلي تونس واستقر فيها علي ضم 22 لاعبا هم: شريف إكرامي ومحمد الشناوي وعلي لطفي وسعد سمير وساليف كوليبالي وصبري رحيل وأيمن اشرف وعمرو السولية وحسام عاشور ومحمد هاني وباسم علي وكريم ندفيد وأكرم توفيق وأحمد حمدي وإسلام محارب وأحمد حمودي وميدو جابر وناصر ماهر ووليد إزارو ووليد سليمان وصلاح محسن ومروان محسن.

ودرس الخواجة جيدا كل السيناريوهات المتوقعة، وحرص خلال تدريبه الأخير أمس علي إجراء بعض التعديلات والتركيز علي الكثافة العددية في نصف الملعب.

وأيضا حرص الجهاز الفني علي خوض تدريبات خاصة لتسديد ضربات الجزاء والاستقرار علي اللاعبين الذين سيقومون بالتسديد في حال الوصول لها، ولم تخل التدريبات من جلسات نفسية وتجهيز لاعبي الفريق للأجواء المشحونة المتوقعة في مباراة الإياب.

وطالب الجهاز الفني لاعبيه بالهدوء وعدم التجاوب مع الاستفزازات المتوقعة وشدد علي ضرورة عدم التعامل مع السوشيال ميديا نهائيا لحين انتهاء المباراة الفاصلة.

وتحدث كارتيرون مع لاعبيه وقال عبرنا 90 دقيقة صعبة في برج العرب والأصعب لم يأت بعد وأمامنا 90 دقيقة أخري علي ارض المنافس تفصلنا عن الحلم الافريقي والتتويج الكبير وأشاد برجولتهم وإصرارهم في المباراة الأولي، وطالب باستمرار ذلك في تونس والحفاظ علي نفس التركيز حتي انتهاء مباراة رادس.

وأيضا حرص حسام عاشور كابتن الفريق علي عقد جلسات خاصة مع زملائه علي ضرورة الالتزام والتركيز وأشار إلي انه رغم الفوز بنتيجة 1/3 إلا أن الفارق ليس كبيرا والفريق يحتاج إلي القتال في الملعب في تونس من اجل مواصلة المسيرة والفوز باللقب.

المصري اليوم

كارتيرون يخشى الضغوط التونسية على حكم النهائى الأفريقى

أبدى الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى للفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، تخوفه من تأثر طاقم تحكيم مباراة العودة لنهائى البطولة الأفريقية أمام الترجى التونسى، الجمعة المقبل، على أرض ملعب استاد رادس، بضغوط وسائل الإعلام والجماهير التونسية على حكم المباراة، وثأثر قراراته سلبياً من تلك الضغوط، خاصة أن الجهاز الفنى يسعى للتتويج بالبطولة الأفريقية، لاسميا بعد الفوز بثلاثة أهداف لهدف فى مباراة الذهاب التى أقيمت ببرج العرب، الجمعة الماضى، والتى سجلها وليد سليمان هدفين، وعمرو السولية هدفا.

فيما حذر الجهاز الفنى وليد أزارو، مهاجم الفريق، من الاستفزازات التى قد يتعرض لها اللاعب، فور وصول البعثة إلى تونس، وحتى موعد المغادرة للقاهرة، بعدما تسبب أزارو فى احتساب ركلتى جزاء للأهلى، فضلاً عن المناوشات التى حدثت بين اللاعب ومدافعى الترجى، خلال وعقب المباراة الأفريقية، وطالبت كارتيرون اللاعب بالتحلى بالهدوء، حتى لا يفقد تركيزه حال تأثره باستفزازات جماهير بطل تونس، التى تسعى لإخراج لاعبى الأهلى عن تركيزهم، كما وجه الجهاز الفنى حديثه لجميع لاعبى الفريق باستغلال نتيجة مباراة الذهاب واللعب بأعصاب هادئة والتركيز الشديد، وتطير بعثة الفريق فى الثامنة صباح اليوم، الثلاثاء، إلى تونس استعداداً لمواجهة الترجى.

وأعلن الجهاز الفنى قائمة الفريق المتجهة إلى تونس وضمت ٢٢ لاعبا، هم: شريف إكرامى – محمد الشناوى – على لطفى – سعد سمير – ساليف كوليبالى – صبرى رحيل – أيمن أشرف – محمد هانى – باسم على – عمرو السولية - حسام عاشور – كريم نيدفيد- أكرم توفيق – إسلام محارب- أحمد حمدى – أحمد حمودى – ميدو جابر – ناصر ماهر – وليد أزارو – وليد سليمان – صلاح محسن – مروان محسن.

بينما حرص محمد يوسف، المدرب العام والقائم بأعمال مدير الكرة، على عقد جلسات نفسية مع ناصر ماهر بعدما قرر الجهاز الفنى اصطحابه لتونس والاستعانة به فى المباراة المصيرية، خصوصاً أنه ابتعد لفترة طويلة عن التشكيل الأساسى للفريق، والوضع نفسه لمحمد هانى، الذى باتت مشاركته أساسياً أكيدة بعد غياب أحمد فتحى بسبب الإصابة.

على الجانب الآخر، خصص الجهاز الفنى فقرة فنية قوية بالمران الذى أقيم صباح أمس على ملعب التتش بالجزيرة، وشهدت الفقرة تقسيم اللاعبين لمجموعتين؛ لعمل تقسيمة بطول الملعب بحارسى مرمى. وركز كارتيرون، المدير الفنى، على التدريبات الخططية بالكرة فى المران الأخير، وقام بإيقاف المران أكثر من مرة لتوجيه لاعبى الفريق ومنحهم بعض التعليمات الفنية الخاصة، كما خصص الجهاز الفنى فقرة لضربات الجزاء فى نهاية المران.

يأتى هذا فى الوقت الذى واصل فيه أحمد فتحى تنفيذ برنامجه التأهيلى للتعافى من الإصابة فى العضلة الأمامية، وخاض اللاعب تدريبات تأهيلية مائية فى حمام السباحة، اليوم، تحت إشراف حسين عبدالدايم، مساعد مخطط الأحمال البدنية بالجهاز الفنى.

كما شارك أحمد حمودى فى المران الجماعى بشكل طبيعى، بعدما اشتكى من كدمة فى القدم خلال مباراة الذهاب.

 

 

X