ما لا يليق بنهار رمضان(11): وهل هناك وصف أفضل من "في وسط تلاتة"؟

ما لا يليق بنهار رمضان(11): وهل هناك وصف أفضل من "في وسط تلاتة"؟

يمتلك فريق النادي الأهلي تاريخ طويل مع منافسه الأول نادي الزمالك من المواجهات والمباريات التي لا يمكن ان ينساها مشجعين الشياطين الحمر.

ويقدم El-Ahly.com في حلقاته المعتادة بشهر رمضان الكريم سلسلته التي ستتناول اللقطات التي لن تنسي في خلال المواجهات بين النادي الأهلي ونادي الزمالك، ولكن وجب التنويه انها قد تكون لا تليق بنهار رمضان.

عندما تواجه ايفونا لا ترجع إلى الخلف

في يوم الثلاثاء الموافق 9 فبراير من عام 2016 كان موعد لقمة جديدة بين الأهلي والزمالك في بطولة الدوري، وتحديدا في الأسبوع السابع عشر من البطولة وكانت هذه القمة رقم 111 بين الفريقان.

فرض التعادل السلبي نفسه على مجريات اللقاء خلال الشوط الأول في المباراة التي استضافها ملعب برج العرب بالإسكندرية، ليظهر "قلب الأسد" ماليك ايفونا في الشوط الثاني ويتفنن في تسجيل الهدف الأول للنادي الأهلي.

في الدقيقة 55 من زمن الشوط الثاني استلم المهاجم الجابوني الكرة من وسط ملعب النادي الأهلي لينطلق في اتجاه مدافعي الزمالك ليجد نفسه وسط ثلاثة منهم.

الجميع وقتها لم يكن يعلم فيما يفكر ايفونا، فاللاعب ينطلق وسط مدافعي الزمالك من وسط الملعب، الكرة كانت تبدو انها مستحيل ان تنتهي بفرصة خطيرة للنادي الأهلي.

لكن "قلب الأسد" انطلق في اتجاه علي جبر وأحمد دويدار وخلفه أحمد توفيق، ثنائي قلب الدفاع وجدا الجابوني أمامهما ولم يتمكنا من فعل شيء سوى الرجوع للخلف والنظر إلى أحمد الشناوي حارس مرمى فريقهم، وكان ميدو المدير الفني للفريق الأبيض يصرخ من الخارج "متكسكسش يا جبر".

وبمجرد دخول ايفونا لمنطقة جزاء الفريق الأبيض نظر للشناوي وسدد الكرة في آخر الزاوية اليمنى لحارس مرمى الزمالك لسجل الهدف الأول للنادي الأهلي في المباراة ويصبح هدف من أجمل أهداف القمة على الاطلاق.

وتمكن فريق النادي الأهلي من الفوز في تلك المباراة بنتيجة هدفين دون رد بعد أن سجل عمرو جمال الهدف الثاني للمارد الأحمر في الدقيقة 90 من عمر المباراة.

واستعاد المارد الأحمر لقب الدوري موسم 2015-2016 بعدما كان نادي الزمالك حصل على اللقب في موسم 2014-2015.

طالع أيضًا:

ما لا يليق بنهار رمضان (1) من جيلبرتو لسامح يوسف: "أقعد عشان أعدي"

ما لا يليق بنهار رمضان (2): تريكة هنا وعبد المنصف هناك .. ترقيصة العمر!

ما لا يليق بنهار رمضان (3): كيف تهين الزمالك في دقيقة ونصف .. لاعبهم 31

ما لا يليق بنهار رمضان (4): كيف تهين 2 مدافعين بنصف دائرة؟ الإجابة عند تريكة

ما لا يليق بنهار رمضان( 5): وقفة رمضان!

ما لا يليق بنهار رمضان (6): أفضل ما حدث بإستاد الجونة: كعب وليد سليمان

ما لا يليق بنهار رمضان (7): هذا الذي أهان بشير أكثر من خالد بيبو .. الإجابة جيلبرتو

ما لا يليق بنهار رمضان (8): عندما "طرقع" كف سعد على مؤخرة رأس باسم لينال عقابه العادل

ما لا يليق بنهار رمضان (9): قطار كريم بامبو يزيح لاعبي الزمالك من وسط الملعب لمنطقة الجزاء

ما لا يليق بنهار رمضان (10): واحد لواحد بيبو وبشير

X