ما لا يليق بنهار رمضان (7): هذا الذي أهان بشير أكثر من خالد بيبو .. الإجابة جيلبرتو

ما لا يليق بنهار رمضان (7): هذا الذي أهان بشير أكثر من خالد بيبو .. الإجابة جيلبرتو

يمتلك فريق النادي الأهلي تاريخ طويل مع منافسه الأول نادي الزمالك من المواجهات والمباريات التي لا يمكن ان ينساها مشجعين الشياطين الحمر.

ويقدم El-Ahly.com في حلقاته المعتادة بشهر رمضان الكريم سلسلته التي ستتناول اللقطات التي لن تنسي في خلال المواجهات بين النادي الأهلي ونادي الزمالك، ولكن وجب التنويه انها قد تكون لا تليق بنهار رمضان.

جيلبرتو ضحك على بشير وإبراهيم:

فاز الزمالك بلقب الدوري موسم 2002-2003 بفارق نقطة عن الأهلي، وفاز الأهلي ببطولة كاس مصر عن نفس الموسم بعدما تفوق على الإسماعيلي في النهائي بركلات الترجيح 5-4، وذلك بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي 0-0 والوقت الإضافي 1-1، ليلعب قطبي الكرة المصرية مباراة السوبر في الـ28 من أغسطس عام 2003.

كانت المباراة في بدايتها، فلم ينقضي منها سوى 9 دقائق، لتصل الكرة لسبستياو جيلبرتو الظهير الأيسر للقلعة الحمراء ليجد أمامه ثنائي الزمالك بالجانب الأيمن إبراهيم حسن وبشير التابعي، وعلى الرغم من تسلم الأنجولي للكرة من قبل منتصف الملعب الا أنه أنهى الكرة بعرضية رائعة من عند خط مرمى الزمالك.

الكرة بدأت بتسلم الأنجولي الكرة ليجد إبراهيم حسن وبشير التابعي أمامه بضغط كبير، ليمر في المرة الأولى من إبراهيم بعدما استغل فارق السرعة، ولكنه واجه بشير الذي من المعروف عنه تميزه بالسرعة هو الأخر.

حاول بشير وإبراهيم الضغط على جيلبرتو، ليقوم الأنجولي بحركة مهارية رائعة معتمدة على الذكاء، ليراوغ خادعًا الثنائي أنه سيقف على كرته ولكن بدلًا من إتمام تلك الحركة عاد وركض مرة أخرى تجاه خط مرمى الزمالك ليخدع الثنائي وسط زئير وتشجيع بالغ من جماهير الأهلي التي أمتعتها تلك المراوغة الذكية.

عرضية جيلبرتو ذهبت صحيحة على رأس خالد بيبو الذي وضعها سهلة في يد عبد الواحد السيد حارس مرمى الزمالك في هذه المباراة التي انتهت بفوز الأهلي بركات الترجيح، ليحرز جيلبرتو أيضًا الركلة الأخيرة للأهلي قبل أن يهدر محمد صديق ليفوز المارد الأحمر بكأس السوبر.

وعلى الرغم من مضي 15 عام على موعد تلك المباراة الا أن تلك المراوغة التي أقدم عليها جيلبرتو ليعذب الثنائي بشير وإبراهيم ستظل خالدة في ذكريات دربي الأهلي والزمالك.

طالع أيضًا:

ما لا يليق بنهار رمضان (1) من جيلبرتو لسامح يوسف: "أقعد عشان أعدي"

ما لا يليق بنهار رمضان (2): تريكة هنا وعبد المنصف هناك .. ترقيصة العمر!

ما لا يليق بنهار رمضان (3): كيف تهين الزمالك في دقيقة ونصف .. لاعبهم 31

ما لا يليق بنهار رمضان (4): كيف تهين 2 مدافعين بنصف دائرة؟ الإجابة عند تريكة

ما لا يليق بنهار رمضان( 5): وقفة رمضان!

ما لا يليق بنهار رمضان (6): أفضل ما حدث بإستاد الجونة: كعب وليد سليمان

X