الأهلي ينتصر على اتحاد الكرة

الأهلي ينتصر على اتحاد الكرة

"مفيش تذكرة" هو حال جماهير الكرة العاشقة التي تريد مساندة المنتخب في مباراة الكونغو، مباراة الحلم والتأهل لكأس العالم من ملعب برج العرب، أزمة بدون حل بسبب أمور عديدة أولها اتحاد الكرة الذي ما يزال يعيش في زمن الستينات.

تصريحات متضاربة من مسئولي الاتحاد والتأكيد على أن الأزمة ستستمر خاصة أن الجمهور المصري يريد مشاهدة اللقاء المرتقب وسعة ملعب برج العرب محدودة.

الأهلي انتصر، وقام بإنشاء مشروع رائع لبيع تذاكر مبارياته الأفريقية وكذلك إصدار بطاقة الجمهور على غرار الأندية الكبرى كاليوفنتوس والميلان.

الأهلي اقام مشروعه منذ فترة بسيطة ولكنها لاقت نجاح مبهر رغم بعض الأمور التنظيمية التي ستنتهي مع الوقت وهو ما فشل فيه اتحاد الكرة طوال الوقت وهو يريد استمرار بيع التذاكر بهذا الأسلوب الغريب والذي دائما ما يثبت فشله.

النظام البسيط للنادي الأهلي، تسجيل البيانات ثم حجز التذكرة ودفع الأموال في المكان المخصص لاستلامها دون أدنى مشكلة، هل هذه الأمور صعب تنفيذها؟ هل هذه الأمور تفاعل كيميائي في مختبر تحت الأرض؟.

التنظيم التنظيم، البداية في نهضة كرة القدم المصرية، كيف سيكون شكل الاتحاد بدون امتلاكه أي حسابات رسمية على مواقع التواصل الاجتماعي وبدون موقع رسمي يليق باسم مصر ومكانتها بين الأمم.

للتواصل مع الكاتب

من خلال فيسبوك

من خلال تويتر

 

X